fbpx

زيت الزيتون

زيت الزيتون

زيت الزيتون 

فوائد زيت الزيتون

يعود أصل استخدام زيت الزيتون (بالإنجليزية: Olive Oil) إلى قبل 6000 عاماً في العديد من الدّول،

مثل: إيران، وسوريا، وفلسطين، ثم تمّ نقله إلى العديد من دول البحر الأبيض المتوسط

التي تشتهر بالكثير من بساتين الزيتون؛ حيثُ أصبح أحدَ المكوّنات الرئيسية في النظام الغذائي اليوميّ

لسُكان هذه الدول، وتُشير بعض الأدلة إلى أنّ سكان هذه المناطق يقلُّ لديهم خطر الإصابة

"<yoastmark

بالعديد من الأمراض المزمنة، ويزيد مُتوسط العمر لديهم مقارنةً بغيرهم من السّكان في مُختلف مناطق العالم،

كما أصبح زيت الزيتون في الوقت الحالي من المصادر الغذائية المهمّة في العديد من الثقافات،

وتتم عملية إنتاج زيت الزيتون على عدّة مراحلٍ تبدأ من حصاد حبات الزيتون، ثُمّ طحنُها لتتحول إلى عجين،

ثُمّ يمُرّ هذا العجين بعملية الطرد المركزي، والتي يتم من خلالها فصل الزيت عن عجين الزيتون،

وفي نهاية العملية يتم تخزين الزيت في خزاناتٍ من المعدن المُقاوم للصدأ من خلال عزله عن الأكسجين،

ويُفضل بعد ذلك نقله إلى عُلب زجاجيّة داكنة اللّون؛ للحفاظ عليه طازجا

فوائد زيت الزيتون على الريق

على الرغم من أنّه لا توجد دراساتٌ علميةٌ حول فوائد تناول زيت الزيتون على الرّيق تحديداً،

ولكن يُعتقد أنّ تناول ملعقةٍ واحدةٍ منه على الريق يمكن أن يقلل من الإمساك،

ولكنّ هذا غير مؤكد، وما زالت هناك حاجةٌ لإجراء الدراسات لتأكيده

الفوائد العامة

لزيت الزيتون المكونات الغذائية في زيت الزيتون يحتوي الزيت  على العديد من العناصر الغذائيّة المُفيدة،

ومنها ما يأتي:[٤] فيتامين هـ: وهو أحد مُضادات الأكسدة التي لها دورٌ في تقليل تعرُّض خلايا وأنسجة وأعضاء الجسم للتلف الناتج عن الجذور الحرّة، كما يُساهم فيتامين هـ في الحفاظ على سلامة التوصيل العصبيّ (بالإنجليزية: Nerve Conduction)،

والحفاظ على مناعة الجسم، وحمايته ضدّ الفيروسات والبكتيريا، وتكوّن خلايا الدّم الحمراء،

وتوسيع الأوعية الدّموية؛ لمنع تخثُر الدم في داخلها، كما أنّ له دورٌ في زيادة قدرة الجسم على استخدام فيتامين ك.

[٥] فيتامين ك: يُعدّ فيتامين ك أحد الفيتامينات القابلة للذّوبان في الدّهون،

ويمتلك العديد من الفوائد، حيثُ يُساعد الجسمَ على صنع البروتينات اللازمة لتخثُّر الدّم وبناء العظام.

[٦] البوليفينولات: (بالإنجليزية: Polyphenols)، وهي إحدى المركبات النباتيّة، التي يُساعد استهلاكُها بانتظام

على تحسين الهضم، وصحة الدّماغ، كما ان زيت الزيتون يُمكن أن تُقلل من خطر الإصابة بالعديد من الأمراض،

مثل: السّكري من النوع الثاني، وبعض أنواع السرطانات، وأمراض القلب؛ وذلك لقدرتها على

تقليل تجمُّع الصفائح الدموية الذي يؤدي إلى حدوث النوبات القلبيّة.[٧] الدهون الاحادية

المشبعة: (بالإنجليزية: Monounsaturated fat)، يحتوي هذا النوع من الدهون على العديد من العناصر

الغذائية المُهمّة للحفاظ على خلايا الجسم وتطوّرها، كما يُساعد على التقليل من مستويات

الكوليسترول الضّار في الجسم، مما يُقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب، والسّكتات الدماغيّة؛

ففي دراسةٍ نُشرت في مجلة Medical Science Monitor عام 2004، وأُجريت على 28 مريضاً

تزيد أعمارهم عن 50 عاماً، تم إعطاؤهم ملعقتين كبيرتين يوميّاً من زيت  مدّة ستة أسابيع،

ولوحظ لديهم انخفاض في نسبة الكوليسترول الضار والكوليسترول الكلي في الدّم

إقرأ أيضاً :

فوائد الحليب

منتجات الزيوت شركة عافية 

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

WhatsApp whatsapp